recent
أخبار ساخنة

استعادة ذاكرة الدماغ بزرع شريحة المخ الالكتروني BCIs...العلماء يتجهون الى تغيير ذاكرة الانسان

 

استعادة ذاكرة الدماغ بزرع شريحة المخ الالكتروني...العلماء يتجهون الى تغيير ذاكرة الانسان

استعادة ذاكرة الدماغ عبر زرع شريحة المخ الالكترونية:

ما هي شرائح الدماغ الالكترونية وكيف تعمل؟

تعرف شرائح الدماغ الالكترونية بغرسات الدماغ والمعروفة أيضا بالغرسات العصبية أو واجهات الدماغ والحاسوب (BCIs)، هي أجهزة مصممة للتفاعل المباشر مع الدماغ من أجل إنشاء رابط اتصال بين الدماغ والأجهزة الخارجية، مثل أجهزة الكمبيوتر أو الأطراف الصناعية أو الأنظمة الإلكترونية الأخرى بشتى أنواعها.

تتمتع هذه الشرائح الإلكترونية الدماغية بالقدرة على تمكين مجموعة متنوعة من التطبيقات من الوصول المباشر إلى الدماغ كما سلف الذكر وتحديد مكامن الخلل واصلاحها أي أن الوظائف الدماغية أصبحت مثل الآلات، حيث من المقرر حسب العلماء المتخصصين في المجال إحداث طفرة في العلاجات الطبية إظافة إلى التعزيزات المعرفية والتقنيات المساعدة. 

إن تقنية BCIs تعتمد بالأساس استشعار الإشارات الدماغية من أجل تحقيق التفاعل بين الدماغ والأجهزة وذلك بجمع الإشارات الكهربائية التي يولدها الدماغ باستخدام أجهزة أو الكهروضوئيات الدماغية، كما تعمل تقنية BCIs على تحليل الإشارت الصادرة عن الدماغ باستخدام تقنيات رقمية والذكاء الاصطناعي لفهم أفكار وأوامر الدماغ.

نفس التقنية لها القدرة على تحويل الأوامر إلى حركة من خلال الأجهزة الخارجية كما أن الدماغ سيصبح له قدرة خارقة على التحكم في الأشياء بمجرد التفكير فيها فقط مثلا: في لعبة معينة عندما يتم تفعيل الشرائح الإلكترونية الدماغية ويتم التفكير في تحريك أحد أعضاء الجسم يتم تنفيذ الأمر بشكل آني. 

المعلومات الأساسية حول شرائح الدماغ الإلكترونية:

فيما يلي بعض المعلومات الأساسية حول شرائح الدماغ الإلكترونية التي ستحدث تغيير جدري في البنية الدماغية المعقدة للإنسان:


1) أنواع شرائح الدماغ الإلكترونية:

الشرائح الغازية: من الإسم يتبين على أنها شرائح قوية وتنشر المعلومة بسرعة حيث تزرع مباشرة في أنسجة المخ ويمكن أن توفر تسجيلات أو تحفيزا عصبيا عالي الدقة، كما أن هذه الشرائح تنطوي على إجراءات جراحية ضرورية من أجل تثبيتها وعادة ما تكون أكثر دقة من الأساليب غير الغازية. 

(BCIs) غير الغازية: لا تتطلب هذه الأساليب الجراحة وتتضمن استخدام أجهزة استشعار خارجية لمراقبة نشاط الدماغ، ومن التقنيات التي تندرج ضمن هده الفئة نذكر: EEG (تخطيط كهربية الدماغ) و fNlRS (التحليل الطيفي للأشعة تحت الحمراء القريبة).

2) التطبيقات الطبية:

الاضطرابات العصبية: يمكن استخدام شرائح الدماغ الإلكترونية لعلاج حالات مرضية متعددة مثل باركنسون والصرع والأمراض المزمنة عن طريق توصيل التحفيز الكهربائي لمناطق معينة في الدماغ.

البدلة العصبية: يمكن للزراعة أن تمكن الأفراد الذين يعانون من بتر الأطراف أو الشلل لا قدر الله من التحكم في الأجهزة التعويضية باستخدام أفكارهم. 

الاتصال: يمكن أن تساعد BCI الأشخاص الذين يعانون من ضعف شديد في الاتصال (على سبيل المثال: متلازمة الانغلاق) على التواصل من خلال الأجهزة.

3) التحسينات المعرفية:

تحسين الذاكرة: رغم أن العلماء وصلوا إلى ما سلف ذكره إلا أن البحث مستمر لتطوير شرائح إلكترونية دماغية يمكن أن تعزز الذاكرة والوظائف المعرفية من خلال التفاعل المباشر مع دوائر الدماغ.

تسريع التعلم: يمكن استخدام BCIs لتعزيز التعلم واكتساب المهارات من خلال تسهيل مرونة الدماغ البشري، وهو الأمر الذي سيحفز خلايا الذكاء لتصبح أكثر قدرة على الإبداع والإبتكار.

4) المخاوف الأخلاقية والمتعلقة بالخصوصية:

الخصوصية: تثير الشرائح الإلكترونية الدماغية مخاوف بشأن خصوصية البيانات، لأنها تنطوي على وصول مباشر إلى النشاط العصبي للفرد والأفكار.

الموافقة المستنيرة: تثير إجراءات الزرع أسئلة أخلاقية حول الحصول على موافقة مستنيرة من الأفراد، خصوصا إذا كانت المخاطر المحتملة والتأثيرات طويلة المدى وغير مفهومة تماما.

5) تحديات البحث:

التوافق الحيوي: يجب ان تكون الشرائح الإلكترونية الدماغية متوافقة حيويا لتقليل مخاطر الاتهاب أو الرفض من قبل جهاز المناعة في الجسم.

الاستمرارية والموثوقية: يعد ضمان وظائف وموثوقية عمليات زرع الدماغ على المدى الطويل تحديا تقنيا كبيرا وجب الإنتباه إليه لكي لا يسبب أضرار صحية.

التعقيد البيني: إن تطوير واجهات فعالة بين المكونات الإلكترونية والأنسجة العصبية أمر معقد بسبب الطبيعة المعقدة للدماغ الذي يصنع كل ما هو موجود من حولنا.

6) المشاريع البارزة:

Neuralink: تهدف شريحة Neuralink التي أسسها المخترع Elon Musk الذي في نفس الوقت هو مؤسس شركة سبيس إيكس ورئيسها التنفيذي والتي تربط إشارات الدماغ العصبية بالحاسوب، إلى تطوير BCIs ذات النطاق الترددي العالي لعلاج مختلف الحالات العصبية وتمكين التعايش بين البشر والذكاء الاصطناعي، وهي الشريحة التي من المفترض أن تساعد القشرة الحركية للدماغ على تخطيط وتنفيذ الحركات.

Braingate: يركز هذا المشروع على تطوير BCIs لاستعادة الاتصال والسيطرة للأفراد المصابين بالشلل.

مما لا شك فيه أن الشرائح الإلكترونية الدماغية تحمل إمكانات هائلة للبشر، مع ذلك فإنها تأتي مع اعتبارات أخلاقية وتقنية ومجتمعية مهمة. اعتبارا من آخر تحديث معرفي في سبتمبر 2021، كان البحث والتطوير في هذا المجال مستمرا على قدم وساق، وربما حدثت تطورات تتجاوز الك النقطة. من المهم البقاء على اطلاع بأحدث التطورات في تقنية زراعة الدماغ والمناقشات الأخلاقية المرتبطة بها.

google-playkhamsatmostaqltradent